لجمال بشرتك

عمليات تجميل الوجه – أي أسلوب سيناسبك ويعزز نتائجك؟

نتحدث اليوم عن عمليات تجميل الوجه بمختلف أنواعها ونتعرف على ميزات وعيوب ونتائج كل منها.

 منذ قديم الزمان، كلمة امرأة ترتبط بالجمال. كل النساء تبحثن عن الجمال بأسلوبها الخاص بها.

على الرغم من أن الجمال لا يقتصر على الملامح التي بالوجه فقط، إلا أنه تستحوذ على تفكير المرأة كثيرا بالجمال.

لذلك، تعد عمليات تجميل الوجه من أكثر الإجراءات التي تشغل بال أي أنثى، فجمال الوجه يعكس جمال الروح الداخلية.

منذ قديم الأزل وترتبط فكرة استخدام الوصفات الطبيعية بالجمال عند النساء، فهن يستخدمن وصفات وطرق مختلفة للحصول على وجه جذاب وجميل.

تستغرق الطرق التقليدية عادة الكثير من الوقت، وقد لا تدوم نتائجها طويلا أو قد لا تعطي أي منها.

في المقابل، يعتبر الطب التجميلي طفرة عندما نتحدث عن تجميل البشرة والشعر ونحت الجسم وما إلى ذلك.

تستخدم عمليات تجميل الوجه طرق مختلفة لتعالج كل المشاكل التي قد تعاني منها أي امرأة ورجل أيضا.

تسعى معظم عمليات تجميل الوجه لأن يحصل المريض على وجه جميل ومشدود ومملوء بالحيوية والشباب.

هذه العمليات لها عدة تقنيات حديثة ومختلفة من ناحية الأسلوب والتكاليف والنتائج والمدة التي تستغرقها.

نمر الآن للتعرف على بعض تقنيات عمليات تجميل الوجه التي تنتشر في العيادات والصالونات.

عمليات تجميل الوجه بجهاز الليزر

عمليات-تجميل-الوجه

ظهر الليزر بثمانينيات القرن الماضي، وقد تحسن عبر السنوات التالية وازدادت استخداماته.

عندما بدأت عمليات تجميل الوجه بالليزر كانت عبارة عن تجميل للبشرة فقط، أما حاليا فهي تختلف.

حيث امتدت للكثير من العمليات والإجراءات التي تختلف عن بعضها، سواء من ناحية الجهاز المستخدم فيها، أو الخبرة الطبية التي تتطلبها

هذه أهم عمليات تجميل الوجه التي تجرى بجهاز الليزر.

  • إزالة الشعر الزائد

أصبح جهاز الليزر من أشهر الطرق التي تزيل الشعر الزائد حاليا في المنزل أو العيادات.

تستخدم النبضات القوية من أشعة جهاز الليزر لحرق بصيلات الشعر في طبقات مختلفة من الجلد، ما يؤدي للتخلص من الشعر الغير مرغوب.

هذه الطريقة تتميز بسرعتها وجودتها مقارنة بمعظم الطرق لإزالة الشعر.

  • الليزر وتجميل الأنف

يعتبر البديل المناسب لعمليات التجميل الجراحية، في بعض الحالات يسمح باستخدام الليزر في عمليات تجميل الأنف.

الأمر الذي يساهم في تقليل فترة التعافي ويزيد من فرص نجاح هذه العملية.

  • إزالة ندوب وجروح بالوجه

حديثا، تستخدم الموجات الضوئية لجهاز الليزر في إزالة ندوب الوجه والبثور وآثار الجروح.

يتم ذلك بتقشير طبقة أو طبقات مختلفة من الجلد من أجل ترك مكان ليظهر جلد جديد وصحي مكان القديم.

يمكن لطريقة كهذه أن تساعد على محو تجاعيد الوجه وتجدد نشاط وشباب البشرة.

  • الليزر وشد تجاعيد الوجه

يمكن كذلك استخدام جهاز الليزر في شد التجاعيد والرقبة عبر زيادة إنتاج كولاجين الوجه.

قد تستغرق هذه العملية حوالي ساعتين لعلاج للوجه بالكامل، وقد تظل لحوالي ثلاث ساعات عند علاج الوجه والرقبة.

تصلح هذه التقنية لتخليص البشرة من آثار الندوب وتوحيد لونها وإكسابها نضارة وجمال.

بعض الإرشادات للمقبلين على عمليات تجميل الوجه

  • اختيار المركز الذي ستجرى به عمليات تجميل للوجه. حيث يجب أن يكون ذو سمعة طيبة وحاصل على مختلف شهادات الجودة العالمية
  • اختيار طبيب كفؤ وذو خبرة، فنجاح أي عملية يعتمد على خبرة الطبيب
  • إجراء للتحاليل التي سيطلبها منك طبيبك للاطمئنان على صحتك قبل العملية والتأكد من سلامتك من كل شيء حتى لا تحدث مضاعفات
  • عمل اختبار حساسية، خاصة عند استخدام وسيلة الحقن
  • عليك التوقف عن التدخين أو شرب الكحوليات خلال الأسبوعين قبل إجراء العملية
  • إذا كانت لديك مشاكل جلدية أو أي مرض، فسيطلب طبيبك استخدام بعض العقاقير التي تناسبك
  • عليك بأن تكوني واقعية من ناحية النتائج، فلا يمكن أن يختلف شكلك كليا ويعود كما كنت منذ عشرين سنة
  • يجب أن تتناقشي مع الطبيب توقعاتك عن ما بعد العملية

عمليات تجميل الوجه عن طريق الحقن

تتنوع هذه العمليات بين حقن البلازما والفيلر والبوتوكس، ما يجعل المريض يحتار كثيرا.

  • تجميل الوجه عبر الفيلر

الفيلر ليس مادة معينة، بل هو اسم لعملية تستخدم فيها مواد مختلفة لملئ الفراغات التي تنتج عن فقدان الدهون والوزن الزائد.

يعتبر الكولاجين من أفضل وأشهر المواد التي تستخدم لحقن الفيلر، وهو ملائم للشفاه أكثر.

حيث تحقن البشرة به لزيادة إنتاج الكولاجين بصورة تدريجية والمساعد على تعزيز المظهر الطبيعي.

  • عمليات تجميل الوجه عبر البلازما

من أخر التطورات في مجال عمليات التجميل بالحقن، وهي لا تزال جديدة لحد ما ونتائجها تكون مبهرة وواعدة.

  • تجميل الوجه عبر حقن البوتوكس

من أقدم التقنيات في مجال التجميل التي قد تظهر عيوب بشكل واضح.

السبب هو أن البوتوكس يعد سم عصبي ويستخدم للتحكم في الشد أو ارتخاء عضلات الوجه والتخلص من تجاعيد الوجه والرقبة.

عمليات تجميل الوجه الجراحية

في هذا النوع من الإجراءات، يتم اللجوء لنوع معين من الخيوط الطبية التي تلعب دورا في شد التجاعيد التي تنتشر على الوجه أو الرقبة.

بهذه الطريقة، نحصل على بشرة مشدودة ونظرة وخالية من أي ترهلات قد تؤثر سلبا على مظهرها.

3 نصائح للحفاظ على نتائج عمليات تجميل الوجه

عمليات تجميل الوجه

يجب أن تفهمي بأن عمليات تجميل الوجه عبارة عن استثمار، أنت تستثمرين الأموال في مظهرك وتزايد الثقة في نفسك عند رؤية النتائج.

إنه أيضا استثمار للطاقة والوقت وأنت تريدين التأكد من أن جهودك ستؤتي ثمارها.

من أجل المحافظة على نتائج عمليات تجميل الوجه لمدة طويلة، هناك العديد من الأمور التي ينصح بها.

  1. إتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام

يمكن أن تعمل إجراءات تجميل الجسم على تغيير منحنيات الوجه، مما يمنحك مظهرا أكثر إرضاء.

في حين أن النتائج قد تبدو سحرية، إلا أن المظهر الذي تراه الآن لا يمكن أن يدوم إلا إذا كنت تتبع روتين صحي.

من المهم الحفاظ على وزنك في نطاق ثابت إذا كنت قد أجريتي عملية تجميل للوجه.

سترغبين في تجنب تمدد بشرتك مرة أخرى وإلغاء التحسينات التي عملت بجد لتحقيقها.

أفضل طريقة للحفاظ على النتائج هي الاستمرار في ممارسة الرياضة بانتظام وتناول نظام غذائي صحي.

الخبر السار هو أن الالتزام بهذه القاعدة سيساعدك أيضا على الشعور بالرضا وتحسين صحتك العامة، بالإضافة إلى مساعدتك في الاحتفاظ بالمظهر الذي تحبه بعد الجراحة التجميلية.

يمكن أن يمثل التعافي من الجراحة التجميلية تحديا للمرضى النشطين، حيث إن وقت التعافي المطلوب سيضع عائقا في روتين التمرين المنتظم.

لا تشعري بالإحباط واعرفي أنه ليس من غير الطبيعي اكتساب القليل من الوزن خلال فترة التعافي.

يمكن أن يساعدك تناول الأشياء الصحيحة وتقديم نشاط غير مجهد عندما يكون آمنا في الحفاظ على صحتك وجعل العودة إلى صالة الألعاب الرياضية أسهل بمجرد التعافي من عملية تجميل الوجه.

  1. علاج ندوب بعد عمليات التجميل

مهما كانت نوعية الإجراء التجميلي الذي خضعت له، فقد تظهر ندوب على بشرتك خلال فترة التعافي.

يعد التندب جانب ضروري للعديد من العمليات الجراحية، وبينما سيعتني الجراح بوضع الشقوق في الأماكن التي يمكن ألا تظهر بسهولة، إلا أنه يجب عليك الانتباه لتعافيها والتئامها في البيت.

من المهم أيضا عدم القيام بأي نشاط بدني مجهد بعد العملية من شأنه أن يجعل الندوب واضحة.

عليك أيضا حماية وجهك من أشعة الشمس والحفاظ على نظافته واستخدام كريمات ومراهم العناية التي يوصي بها طبيبك.

يمكن أن تساعد منتجات العناية بالبشرة المناسبة من الدرجة الطبية في تعزيز نتائج جراحة التجميل والحفاظ عليها لاحقا، خاصة عندما يتعلق الأمر بإجراءات الوجه.

العناية الجيدة بالبشرة مفيدة جدا لدرجة أن العديد من الجراحين لديهم خبير تجميل ضمن الموظفين لإرشاد مرضاهم إلى المنتجات المناسبة لبشرتهم.

حتى إذا كان لديك روتين قائم للعناية بالبشرة، فمن الأفضل أن تسأليه عن منتجاتك ومعرفة ما إذا كان يجب عليك تعديل أي شيء في المستقبل.

  1. العادات الصحية من الداخل والخارج

ما تضعيه في جسمك لا يؤثر فقط على نتائج الجراحة، بل يمكن أن يحدث فرقا كبيرا في صحتك العامة.

على سبيل المثال ، يطلب معظم جراحي التجميل المعتمدين من المرضى الإقلاع عن التدخين لبضعة أسابيع على الأقل قبل وبعد عمليات تجميل الوجه.

يؤثر النيكوتين بشكل كبير على قدرة الجسم على الشفاء، مما يؤدي إلى فترات تعافي طويلة وربما مضاعفات يمكن أن تؤدي إلى الألم والنزيف وندوب أكثر وضوحا.

الاستهلاك المفرط للكحول هو مشكلة أخرى يجب تجنبها؛ هناك عدد من العوائق الصحية للتغلب عليها عندما يتعلق الأمر بالشرب.

قد يكون الحفاظ على عادات صحية مدى الحياة بعد الجراحة أسهل مما تعتقدين.

الخبر السار هو أن العديد من المرضى يشعرون بتحسن كبير في مظهرهم بعد عمليات التجميل لدرجة أنهم يجدون ذلك دافعا إضافيًا للحفاظ على العادات الصحية.

أخيرا، شاركينا آراءك وأسئلتك بشأن عمليات تجميل الوجه من خلال التعليقات أسفل المقال وسيرد عليك متخصص من موقعنا.

عمليات تجميل الوجه – أي أسلوب سيناسبك ويعزز نتائجك؟
5 (100%) 1 vote[s]

اضف تعليقك